أخر خبر

محافظ جنوب سيناء يقرر السماح بسير السيارات ليلا من طريق النفق / شرم الشيخ الجديد ما عدا مواد البناء

ترأس اللواء دكتور خالد فوده، محافظ جنوب سيناء، جلسة المجلس التنفيذي رقم (2) لعام 2024 ، والتي عقدت بقاعة المؤتمرات الكبرى بديوان عام المحافظة بطور سيناء، بحضور اللواء احمد الاسكندراني السكرتير العام، واللواء محمد شعير السكرتير العام المساعد، والمستشار وليد السباعي المستشار القانوني للحافظة، ومستشاري المحافظ ، ورؤساء المدن، ومديري عموم المديريات، ومديري إدارات الديوان العام.

بدأت الجلسة بالسلام الوطني، ثم أغنية تحيا مصر ياريس، وتم التصديق علي جلسة المجلس السابقة بتاريخ 31 يناير 2024.

ناقش المجلس عدد من الموضوعات الهامة التي تم الموافقة علي معظمها وأرجأ البعض الآخر للدراسة واستيفاء وتدقيق البيانات.

وافق المجلس بالاجماع علي السماح بسير السيارات النقل التي تقوم بنقل السلع والبضائع ما عدا مواد البناء ليلا بعد ان كانت مقتصرة علي السير نهارا فقط وذلك بطريق النفق / شرم الشيخ الجديد تسهيلا عن المواطنين وشركات النقل وضمان توفير السلع علي مدار اليوم .

تم خلال الجلسة عرض مذكرة الوحدة المحلية لمدينة دهب بشأن مقترح منح حق استغلال المخابز بالمدينة ( الخط الأول) لقوات الأمن بمقابل رمزي لخدمة مواطني المدينة، كما تمت الموافقة علي تخفيض القيمة الايجارية للمبنى المستغل بيت ثقافة رأس سدر من 3000 جنيه شهريا الي 1000 جنيه شهريا مع مراعاة الزيادة السنوية طبقا للقانون.

كما تم خلال الجلسة الموافقة بالإجماع علي إعادة تسمية شارع البنفسج الواقع بمنطقة الشاليهات براس سدر باسم الشهيد” الرائد محمد جمال محمد علي” والذي استشهد بمدينة رأس سدر أثناء تأدية الواجب الوطني في 1 أبريل 2023.

تم خلال الجلسة أيضا عرض مقترح الموافقة علي إعادة تخصيص قطعة أرض بمساحة 5276 متر مربع تقريبا بمدينة طور سيناء لإقامة مركز دولي للتدريب علي الأنشطة البحرية الكشفية ، كما تم مناقشة طلبات تخصيص الأراضي للجهات الحكومية لخدمة المواطنين.

وخلال الجلسة كرم محافظ جنوب سيناء اللواء مصطفي عابدين رئيس مدينة نويبع السابق لمجهوداته خلال فترة عمله بالمدينة، وذلك باهدائه درع المحافظة، كما هنا محمد حامد رئيس مدينة نويبع الحالي متمنيا له كل التوفيق والنجاح.

ظهرت المقالة محافظ جنوب سيناء يقرر السماح بسير السيارات ليلا من طريق النفق / شرم الشيخ الجديد ما عدا مواد البناء أولاً على جريدة المساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى